مفوض العودة يدعو لتحويل أموال "اليوناميد" للمشاريع بدارفور

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
 مفوض العودة يدعو لتحويل أموال "اليوناميد" للمشاريع بدارفور

دعا مفوض العودة الطوعية لولايات دارفور، تاج الدين إبراهيم، المجتمع الدولي بأن يحول المبالغ التي كانت تنفق على قوات حفظ السلام المشتركة "يوناميد" إلى مشاريع الاستقرار وسبل كسب العيش للعائدين إلى قراهم الأصلية بالولايات الخمس.
دعا مفوض العودة الطوعية لولايات دارفور، تاج الدين إبراهيم، المجتمع الدولي بأن يحول المبالغ التي كانت تنفق على قوات حفظ السلام المشتركة "يوناميد" إلى مشاريع الاستقرار وسبل كسب العيش للعائدين إلى قراهم الأصلية بالولايات الخمس.

وأكد إبراهيم وفقاً لـ"سونا" أن مناطق العودة الطوعية بولايات دارفور تشهد استقراراً أمنياً كبيراً نتيجة لحملات جمع السلاح، وأشار إلى أن هناك ازدياداً في عدد العائدين في كثير من مناطق العودة.

وأضاف "هناك تسارع في وتيرة العودة الطوعية وتقديم طلبات العودة من المعسكرات إلى مكاتب المفوضية".

وأفاد أن إحصائيات العودة للنازحين في مناطق العودة غير ثابتة نتيجة لحركة النزوح واللجوء والعودة الطوعية، مبيناً أن هناك 739 قرية للعودة الطوعية بإقليم دارفور وأن عدد العائدين إلى تلك القرى بلغ 273800 أسرة نازحة و31009 أسرة لاجئة على مستوى ولايات دارفور الخمس.

وقال في سؤال عن جدوى وجود "اليوناميد" في دارفور أوضح إبراهيم، أن الغرض من وجود "اليوناميد" هو دعم تنفيذ وثيقة الدوحة لسلام دارفور ولتوفير الحماية لمعسكرات النازحين، وإنه بعد انتهاء التمرد في دارفور واتساع رقعة الأمن والاستقرار في دارفور إن مهمة "اليوناميد" انتهت.