وزير الدولة بالصناعة يستعرض خطة الوزارة لتوزيع سلعة السكر

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وزير الدولة بالصناعة يستعرض خطة الوزارة لتوزيع سلعة السكر

استعرض عبدو داؤود سليمان، وزير الدولة بوزارة الصناعة خطة الوزارة فى توزيع سلعة السكر خلال الفترة المقبلة لمقابلة شهر رمضان المعظم .
وقال فى إجتماع لجنة الصناعة والتجارة والاستثمار بالمجلس الوطني برئاسة عبدالله علي مسار الذي عقد اليوم لمناقشة خطة وزارة الصناعة والتجارة وبنك السودان في خفض اسعار السكر ومقابلة شهر رمضان بالمركز والولايات.
وقال عبدو إن الوزارة وضعت خطة لمعالجة توفير سلعة السكر خلال شهر رمضان فى إجتماع وزراء المالية بالولايات فى وقت تم فيه تقييم تجربة عمل مراكز البيع المخفض. واشار الوزير الى سعي الوزارة لإشراك القطاع الخاص فى التجربة الجديدة بالاتفاق مع وزارة التجارة والولايات علي أن يتحول دور وزارة الصناعة الى الرقابة.
ودعت وزارة الصناعة الولايات بتقديم طلباتها وفق حجم السكان ، مبينا أن الوزارة تصدق للولايات الكبيرة ما بين (8) الى (10) آلاف طن سكر والولايات الأقل بـ (5) آلاف طن سكر.
فيما اوضح ممثل وزارة التجارة دور وزارته فى توفير سلعة السكر، وأشار الى ثلاثة أسباب تعمل علي زيادة سعر السكر منها احتكار التجار والذي تسهم فيه بعض البنوك الى جانب التمويل الذاتي من بعض التجار وقنوات التوزيع التى تحتاج الى رقابة دائمة.
من جانبهم دعا أعضاء اللجنة الى وضع خطة تركيزية لتوفير السكر، مشيدين بخطة وزارة الصناعة لتوزيع السكر، مطالبين بتدخل جهات عليا لحماية توفير سلعة السكر خاصة فى شهر رمضان المعظم.
من جانبهم شدد المتحدثون علي الرقابة وتوزيع السكر عبر القنوات الرسمية حتي تصل الى المواطن مباشرة، وطالبوا الولايات بتحمل مسؤولياتها فى كيفية استلام حصتها ومكافحة التهريب وتطرق اعضاء لجنة الصناعة والتجارة والاستثمار بالمجلس الوطني الى مشاكل مصانع السكر وضعف مرتبات العاملين الى جانب ارتفاع الأسعار فى السوق رغم تأكيدات الوزارة بوفرة سلعة السكر فى المخازن.